الجعفري: يجب وضع حد نهائي لصفحة الاستعمار في العالم

2019-02-21 20:48:10

أعادت اللجنة الخاصة المعنية بحالة تنفيذ إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة والمعروفة اختصارا باسم/لجنة الـ24 / انتخاب مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور بشار الجعفري مقررا لها.

وأكد الجعفري بعد انتخابه اليوم مقررا للجنة المذكورة خلال اجتماعها التحضيري لعام 2019 بمقر المنظمة الدولية في نيويورك ضرورة وضع حد نهائي لصفحة الاستعمار في العالم وإعطاء حق تقرير المصير لجميع الشعوب.

 

وقال الجعفري: إن اللجنة كانت ممن ساهم في إعطاء حق تقرير المصير لعشرات الشعوب التي كانت خاضعة للاستعمار.. وهي شعوب استفادت من تطبيق حق تقرير المصير عليها فأنهت الاستعمار وأضحت دولا أعضاء في المنظمة الدولية.

وأضاف الجعفري: هناك فارقان رئيسان بين عصبة الأمم التي أنشئت بعد الحرب العالمية الأولى ثم فشلت وبين منظمة الأمم المتحدة حيث شرعنت الأولى الحرب والاستعمار ولذلك كانوا يسمون الاستعمار(انتدابا)في ميثاق العصبة ولكن هذا كان شكلا من أشكال شرعنة الاستعمار.. أي أن العصبة اعترفت للدول الاستعمارية بحق استعمار شعوب أخرى.. وكان هذا أحد أسباب سقوطها ثم شرعنت الحرب خلافا لميثاق منظمة الأمم المتحدة التي رفضت شرعنة الحرب وأنشأت لجنة الـ24 لإنهاء الاستعمار.

وأشار الجعفري إلى أن هذين الفارقين مهمان جدا لفهم تطور الفكر السياسي البشري خلال القرن العشرين وبداية القرن الحادي والعشرين.

وأوضح مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة أن أمام اللجنة مسؤولية مضاعفة لوضع حد نهائي لصفحة الاستعمار في العالم بعد أن مضى على إنشاء منظمة الأمم المتحدة نحو ثلاثة أرباع القرن.

وأعرب الجعفري عن شكره على تجديد الثقة كمقرر في لجنة الـ24 مؤكدا على الاستمرار في الالتزام بإعمال العقد الثالث لإنهاء الاستعمار حتى تحقيق الآمال المرجوة منه.

#شارك