القضاء على إرهابيين استهدفوا مطار حميميم.. بوتين يبحث مع مجلس الأمن الروسي التحضير لمؤتمر سوتشي

2018-01-13 10:28:19

بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع مجلس الأمن الروسي تسوية الأزمة في سورية والتحضير لمؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي.

ونقلت سبوتنيك عن المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية ديمتري بيسكوف قوله إن “بوتين ناقش مع أعضاء المجلس التسوية السياسية للأزمة في سورية بما في ذلك التحضير لمؤتمر سوتشي إضافة إلى الوضع في مناطق تخفيف التوتر”.

وكان بيسكوف أعلن أن الاتصالات بين الدول الضامنة لاتفاق وقف الأعمال القتالية في سورية “روسيا وإيران وتركيا” حول العملية السياسية في سورية بما في ذلك التحضير لمؤتمر سوتشي” تجري بشكل دائم وعلى جميع المستويات”.

من جهة أخرى بحث بوتين مع أعضاء المجلس الأوضاع في شبه الجزيرة الكورية في ضوء الاتصالات المباشرة التي جرت مؤخرا بين كوريا الديمقراطية وكوريا الجنوبية.

واتفقت الكوريتان الثلاثاء الماضي على إجراء محادثات عسكرية بينهما وعلى زيارة وفد من كوريا الديمقراطية إلى كوريا الجنوبية لحضور دورة الألعاب الأولمبية الشتوية التي ستقام في بيونغ تشانغ وذلك عقب عقد أولى محادثات رسمية بين الجانبين منذ أكثر من عامين.

الدفاع الروسية: القضاء على الإرهابيين الذين استهدفوا قاعدة حميميم وتدمير مستودع للطائرات المسيرة في محافظة إدلب

 إلى ذلك أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن القوات الروسية العاملة في سورية قضت على الإرهابيين الذين استهدفوا قاعدة حميميم نهاية الشهر الماضي ودمرت مستودعا للطائرات المسيرة في محافظة إدلب.

وذكرت الوزارة في بيان اليوم أن “قيادة مجموعة القوات الروسية في سورية نفذت عملية خاصة للعثور على مجموعة المسلحين الذين قاموا يوم الـ 31 من كانون الأول الماضي بقصف حرم قاعدة حميميم الجوية باللاذقية بقذائف هاون”.

وأوضح البيان أن وسائل الاستطلاع متعدد المستويات للاستخبارات العسكرية الروسية في سورية شاركت في العملية حيث قامت مجموعة من القوات الخاصة الروسية بتحديد موقع تمركز المجموعة الارهابية المسلحة قرب الحدود الغربية لمحافظة إدلب وراقبته بشكل مستمر بواسطة طائرات مسيرة.

وأضافت الوزارة في بيانها “بعد وصول الإرهابيين إلى الموقع حيث كانوا يستعدون لركوب حافلة صغيرة تم القضاء عليهم بقذائف صاروخية عالية الدقة من طراز كراسنوبل”.

وفي السياق ذاته لفتت الوزارة إلى أن الاستخبارات العسكرية الروسية تمكنت من العثور على مكان تركيب طائرات مسيرة ضاربة وتخزينها في محافظة إدلب حيث تم التعامل معه بواسطة قذائف “كراسنوبل” وتدميره.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أكدت أن الطائرات التي اعتدت على مطار حميميم ونقطة دعم القوات البحرية الروسية في طرطوس يوم السبت الماضي انطلقت من جنوب غرب ادلب وتتوافر فيها تكنولوجيا لا تمتلكها إلا الدول.

وتشارك روسيا في الحرب على الإرهاب إلى جانب الجيش العربي السوري منذ أيلول عام 2015 بناء على طلب من الجمهورية العربية السورية.

#شارك