وحدات الجيش تواصل تقدمها في بادية السويداء وتحرر مساحات جديدة من إرهابيي “داعش”

2018-08-10 16:37:22

واصلت وحدات من الجيش العربي السوري اليوم تقدمها على محاور عملياتها لتطهير بادية السويداء من بؤر إرهابيي تنظيم “داعش” المدرج على قائمة الإرهاب الدولية.

وذكر مراسل الاخبارا الحربي في السويداء أن وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة تابعت انتشارها باتجاه سد الزلف وتلول الضبع والضبيعة وعلم والصفا وأرض الكراع ذات الطبيعة الوعرة وفرضت سيطرتها على مساحات جديدة إلى عمق نحو 40 كم من ريف السويداء الشرقي على بعض المحاور وبالتالي توسيع حزام الأمان للقرى والتجمعات السكنية في المنطقة.

ولفت المراسل إلى أن وحدات الجيش قضت على مجموعة إرهابية في أرض الكراع ولاحقت فلول الارهابيين الفارين إلى عمق البادية بينما دارت اشتباكات عنيفة على اتجاه تلول الصفا ابرز معاقل وأماكن وجود إرهابيي “داعش” في البادية ذات الطبيعة الوعرة مع استهداف تحركاتهم ومقارهم وتحصيناتهم فيها بسلاح الجو والمدفعية ما أسفر عن مقتل العديد منهم وتدمير آلياتهم وأسلحة وذخائر بحوزتهم.

وأشار المراسل إلى أن وحدات الهندسة تابعت تمشيط الطرق والمغاور والاودية التي تم تحريرها خلال اليومين الماضيين من مخلفات الإرهابيين وقامت بتفكيك عربة بي ام بي مفخخة ومئات الألغام والعبوات الناسفة بينما دمرت سيارة مفخخة تركها الإرهابيون على اتجاه أرض الكراع.

ويتخذ إرهابيو تنظيم “داعش” من منطقة البادية الوعرة شمال شرق السويداء حيث توجد آخر تجمعات للتنظيم التكفيري في جنوب سورية منطلقا لهجماتهم الإرهابية والاعتداء على القرى والتجمعات السكنية بريف السويداء من الجهتين الشرقية والشمالية الشرقية.

#شارك