3 شهداء و22 جريحا جراء اعتداءات إرهابية في حلب وريفي دمشق وحماة.. قذائف الإرهاب تُخرج محطة محردة عن الخدمة

2017-11-14 19:57:23

استشهد شخص وأصيب 5 آخرون بجروح جراء اعتداء إرهابي بالقذائف على سجن دمشق المركزي وقرية بيت سابر بريف دمشق.

وأفاد مراسل الأخبار في ريف دمشق بأن إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” المنتشرين في قرية مزرعة بيت جن اطلقوا ظهر اليوم قذائف الهاون ورصاص القنص باتجاه منازل المواطنين في قرية بيت سابر بالريف الجنوبي الغربي ما اسفر عن استشهاد شخص واصابة 5 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة.

وأشار المراسل إلى أنه تم نقل الجرحى إلى مشفى الشهيد ممدوح أباظة في مدينة البعث في القنيطرة.

واستهدفت المجموعات المسلحة السبت الماضي قرية حرفا بقذائف صاروخية ما أدى إلى إصابة 3 أشخاص والحاق اضرار مادية بممتلكات الأهالي ومنازلهم.

وفي الغوطة الشرقية أشار مراسل الأخبار إلى أن المجموعات المسلحة المنتشرة في مدينة دوما خرقت بعد ظهر اليوم اتفاق منطقة تخفيف التوتر في الغوطة الشرقية عبر اعتدائها بـ 3 قذائف هاون على سجن دمشق المركزي في منطقة عدرا ما تسبب بوقوع اضرار مادية بالممتلكات العامة.

وأصيب أمس الأول شخص بجروح ووقعت أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة جراء اطلاق المجموعات المسلحة قذيفتى هاون على منطقة الزبلطاني السكنية بدمشق.

وانتهكت المجموعات المسلحة مرات عديدة اتفاق منطقة تخفيف التوتر منذ توقيعه في تموز الماضي عبر اعتدائها بالقصف الصاروخى والهاون على الأحياء السكنية في دمشق وريفها ما أسفر عن استشهاد وإصابة العشرات من الأهالي ووقوع أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة.

ارتقاء شهيدين وإصابة 16 شخصا نتيجة اعتداء إرهابي بالقذائف على بلدة نبل شمال حلب

واعتدت التنظيمات الإرهابية التكفيرية بقذائف صاروخية على بلدة نبل شمال مدينة حلب بنحو20 كم ما تسبب باستشهاد شخصين وإصابة اخرين بجروح خطيرة.

وذكر مصدر في قيادة شرطة محافظة حلب في تصريح أن التنظيمات الإرهابية المنتشرة في منطقة دارة عزة استهدفت ب4 قذائف صاروخية منازل المواطنين في بلدة نبل بعد ظهر اليوم.

ولفت المصدر إلى أن الاعتداء الإرهابي تسبب باستشهاد شخصين وإصابة 16 آخرين بجروح بينهم أطفال جروح بعضهم خطرة إضافة إلى إلحاق دمار كبير بعدد من المنازل.

وتنتشر في منطقة دارة عزة شمال غرب مدينة حلب بنحو 30 كم مجموعات تكفيرية تنضوي بمجملها تحت زعامة تنظيم جبهة النصرة وتعتدي على القرى والبلدات بالقذائف.

وتعرضت بلدة نبل لحصار من قبل التنظيمات الإرهابية استمر نحو سنتين قبل أن يقوم الجيش العربي السوري بفك الحصار عن البلدة في شباط عام 2016.

إصابة امرأة وأضرار مادية باعتداء إرهابي على سلحب ومحردة

وفي ريف حماة أصيبت امرأة بجروح ووقعت أضرار مادية كبيرة جراء سقوط قذائف صاروخية أطلقتها التنظيمات الإرهابية على بلدة سلحب ومحطة محردة الحرارية بريف حماة.

وذكر مدير عام محطة محردة لتوليد الكهرباء المهندس علي هيفا في تصريح أن المجموعات الارهابية استهدفت بـ 3 قذائف صاروخية المحطة ما تسبب باضرار مادية كبيرة وخروجها عن الخدمة بشكل كامل دون وقوع اصابات بين العاملين.

وأشار مراسل الأخبار في وقت سابق الى وقوع أضرار مادية فى مدينة محردة نتيجة سقوط عدة قذائف صاروخية أطلقها إرهابيو “جبهة النصرة” على المدينة صباح اليوم.

ولفت المراسل إلى أن إرهابيي “جبهة النصرة” المنتشرين بريف حماة الشمالى استهدفوا صباح اليوم بعدة قذائف صاروخية بلدة سلحب شمال غرب مدينة حماة بنحو 48 كم أسفرت عن اصابة امرأة بجروح جراء سقوط قذيفة على منزلها.

وتعرضت بلدة سلحب مساء أمس لاعتداء إرهابي بالقذائف تسبب باصابة 4 أشخاص بجروح ووقوع اضرار مادية في عدد من المنازل.

وتنتشر في قرى بريف حماة الشمالي والشمالي الشرقي مجموعات إرهابية تتبع لتنظيم جبهة النصرة الذي يضم في صفوفه مرتزقة اجانب تسللوا عبر الاراضي التركية.

#شارك