عارف الطويل: الدراما السورية استمرت بالإنتاج رغم الحرب

2018-06-10 09:51:14

شكل مسلسل روزنا الذي يخوض السباق الدرامي الرمضاني الحالي فرصة لعودة الفنان والمخرج عارف الطويل إلى الدراما السورية بعد عودته من الاغتراب ليقدم جهده الفني والإنساني لوطنه مع بداية الحرب على سورية.
وقال المخرج الطويل انتقاء نص روزنا جاء انطلاقا من رغبتي بتقديم حكاية اجتماعية سورية تحمل أثر الحرب على بلدنا وخاصة أن مدينة حلب موجودة بقوة في هذه القصة وهي التي طالها الكثير من العنف وتعرضت لخطر حقيقي.
وتم تصوير العمل بين مدينتي حلب ودمشق لأن هاتين المدينتين كانتا الاكثر استهدافا خلال الحرب على سورية لما تحملهما من أهمية كبيرة وترافقت كتابة العمل مع تحرير مدينة حلب ما زاد من الرغبه في إعادة عجلة الانتاج الدرامي والفني اليها لتقديم رسالة بان الشهباء منتجة في الفن كما الاقتصاد
ولفت المخرج الطويل إلى ضرورة الاهتمام من قبل شركات الإنتاج بالممثلين الشباب الواعدين واتاحة الفرص لهم وتقديمهم للجمهور ليكونوا نجوم المستقبل فسورية ولادة دوماً معتبرا أنه يحرص دائما في كل عمل يقدمه على إفساح المجال لعدد من المواهب ليتواجدوا بمساحة كبيرة على خارطة العمل كما في روزنا.
ويؤكد الطويل ان الدراما السورية اليوم لا يمكن لها ان تتجاهل الجراح التي خلفتها الحرب على بلدنا وهذا ما لا تريده بعض القنوات الفضائية العربية ما تسبب بمقاطعتها للدراما السورية “وهذا يستلزم انشاء اتحاد لشركات الانتاج في سورية لاعادة صياغة علاقة جديدة بالقنوات الشارية للأعمال وإطلاق محطات فضائية سورية تستوعب الانتاج الدرامي السوري وتعتمد على عائدات الاعلان خاصة مع بشائر النصر ونهاية الحرب على سورية”.

 

#شارك