جلسة محادثات ثانية.. دي ميستورا: نأمل أن تكون لدينا بنهاية هذا العام صورة مختلفة في سورية

2017-07-11 12:46:32

عقد وفد الجمهورية العربية السورية برئاسة الدكتور بشار الجعفرى جلسة محادثات ثانية مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سورية ستافان دي ميستورا في مقر الأمم المتحدة بجنيف اليوم في إطار الجولة السابعة من الحوار السوري السوري التي بدأت امس.

وكان دي ميستورا أكد في لقاء خاص مع وكالة سبوتنيك في جنيف أنه ينوي إجراء أربع جولات من الحوار السوري في جنيف حتى نهاية العام الحالي وقال “نأمل أن تكون لدينا بنهاية هذا العام صورة مختلفة في سورية”.

واعتبر دي ميستورا ان تقنية الوساطة تتمثل في تحضير جميع الأطراف المشاركة في المحادثات وجمعها على النقاط المشتركة مشيرا إلى أنه “تفاجأ إلى أي درجة وصلت أطراف “المعارضة” إلى أرضية مشتركة فيما بينها وهي حتى انها غير بعيدة عن بعض النقاط في موقف وفد الحكومة السورية فيما يتعلق بأمور مثل السيادة ووحدة البلاد وسلامة أراضيها وأمور كثيرة أخرى أيضاً مثل المؤسسات التي يجب حمايتها.

وبين دي ميستورا ان قادة العالم أصبحوا يركزون معا على إيجاد الأولويات التي من شأنها أن تسمح بتسوية الأزمة في سورية موضحاً أن الأولوية أصبحت عند الجميع الان محاربة تنظيم داعش وتحرير مدينة الرقة ورفع الحصار عن دير الزور وايصال المساعدات الإنسانية إضافة إلى كيفية تحقيق الاستقرار في البلاد والذي يأتي فقط عبر الحل السياسي”.

وفي مؤتمر صحفي بجنيف أمس أكد دي ميستورا ضرورة الاستفادة من النتائج الايجابية التى تحققت خلال اجتماعات استانا بشأن سورية لتحقيق تقدم خلال الجولة الحالية من الحوار السوري السوري في جنيف واصفاً الاتفاق الروسي الأمريكي حول إقامة منطقة تخفيف التوتر في جنوب سورية بأنه “خطوة مهمة” وموضحا كذلك أن إنشاء مناطق تخفيف التوتر عملية “مؤقتة” يجب الا تمس وحدة وسلامة الأراضي السورية.