انتشار البكتيريا الخارقة يدق ناقوس الخطر في أوروبا

2019-02-27 09:36:34

 اكتشف علماء جامعة أمستردام الهولندية أن بعض أنواع البكتيريا قادرة على كبح وظائف حياتية عديدة عند شعورها بنقص المواد الغذائية، ولكنها تستمر في النمو والتكاثر.

ويفيد موقع "Science Alert" بأن مثل هذه الاستراتيجية للبقاء على قيد الحياة تسمى "نمو بتغذية قليلة".

ودرس الباحثون سلالة بكتيريا "Bacillus subtilis" غير المرضية، العاجزة عن تكوين أبواغ داخلية، وهي هياكل تذكرنا بالأبواغ التي تساعد الأحياء المجهرية البقاء على قيد الحياة في الظروف غير الملائمة. وقد

واكتشف الباحثون أن هذه البكتيريا تشعر بنقص المواد المغذية، فينخفض نشاطها بنحو 100 مرة.

ويفترض العلماء أن النمو بتغذية قليلة يسمح لهذه البكتيريا بمقاومة تأثير المضادات الحيوية، وهذا أفضل لها من تكوين الأبواغ، لأن البكتيريا لا تنجح دائماً في الخروج بسهولة من "النوم العميق" واستعادة وظائفها السابقة.

وسيجري الباحثون دراسات تشمل أحياء مجهرية أخرى، ما يساعد على معرفة الأحياء القادرة على مقاومة المستحضرات والأدوية.

 

#شارك