الجيش يدمر أوكاراً وآليات لإرهابيي “النصرة” في قرى وبلدات بريفي إدلب وحماة

2019-05-12 18:04:21

 

في إطار الرد على خروقات التنظيمات الإرهابية المتواصلة لاتفاق منطقة خفض التصعيد كثفت وحدات من الجيش العربي السوري عملياتها ضد هذه التنظيمات ودمرت أوكاراً لها في ريفي حماة وإدلب.

وذكر مراسل اللأخبار أن وحدات الجيش نفذت رمايات نارية مكثفة طالت تجمعات وتحصينات إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والتنظيمات المنضوية تحت زعامته في بلدة بداما بمنطقة جسر الشغور بريف إدلب الجنوبي الغربي.

وأشار المراسل إلى أن الضربات أسفرت عن تدمير أوكار للتنظيم التكفيري وإيقاع قتلى ومصابين في صفوف إرهابييه، مبيناً أن حالة من التخبط تسود صفوف التنظيمات الإرهابية نتيجة فشلها أمام التكتيكات العملياتية التي تنفذها وحدات الجيش باستخدام الأسلحة المناسبة ذات الدقة العالية وذلك في إطار الحرص على حياة المدنيين الذين تتخذهم تلك التنظيمات دروعاً بشرية.

ولفت المراسل بعد ظهر اليوم إلى أن وحدات من الجيش دمرت برمايات مدفعية مركزة أوكاراً وآليات للمجموعات الإرهابية في قرية الهبيط بريف إدلب الجنوبي والواقعة إلى الشرق من بلدة كفرنبودة بريف حماة الشمالي التي طهرها الجيش من الإرهاب خلال اليومين الماضيين.

وفي ناحية قلعة المضيق بريف حماة الشمالي الغربي نفذت وحدات الجيش رمايات بسلاح المدفعية ضد تحركات مجموعات إرهابية من تنظيم جبهة النصرة على محور قرية شير مغار ومدان غزال ما أدى إلى مقتل 3 إرهابيين وإصابة آخرين.

وعلى الحدود الإدارية مع ريف إدلب لفت المراسل إلى أن رمايات نارية مكثفة طالت تجمعات إرهابيي جبهة النصرة ومحور تحرك آليات لهم في محيط قرية الصهرية أقصى الشمال الغربي لريف حماة أدت إلى تدمير آليات ومدرعات للتنظيم التكفيري وإيقاع خسائر في صفوف إرهابييه.

#شارك